في معلومات خاصة بموقعنا، تم إلغاء اللقاء الذي كان سيعقده مستشار رئيس الجمهورية اللبنانية والوزير السابق بيار رفول اليوم الخميس في قاعة كنيسة “سيدة لبنان” في سيدني بعدما طالب عدد كبير من أعضاء الجالية اللبنانية السلطات الكنسية بعدم استقبال هكذا لقاء.

وأكد مصدر كنسي لموقعنا ان الكنيسة كانت تعمل بجهد كبير خلال اليومين الماضيين لتلافي أي إشكال بين كل الأطراف، وسيُقام قداس على نية لبنان في تمام الساعة السابعة من مساءً اليوم يترأسه راعي الأبرشية المارونية في أستراليا سيادة المطران أنطوان شربل طربيه. وقد دعا المصدر وسائل الإعلام الى توخي الدقة في نقل المعلومات.

وكان دعا الناشطون اللبنانيون وعدد كبير من المواكبين للحراك اللبناني ضد الفساد، عموم أبناء الجالية من كل الطوائف الى وقفة اعتراضية على ما أسموه “الإلتفاف على مطالب الشعب اللبناني من خارج الحدود”، اليوم الخميس 24 تشرين الأول، الساعة السابعة مساءً أمام كنيسة “سيدة لبنان” في هاريس بارك (غرب سيدني)، حيث كان سيقيم رفول لقاءه مع عدد من مناصريه.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.