نشرت السفيرة الأسترالية في بيروت ريبيكا غريندلاي صوراً لها وهي تزور مواقع عدة لخط سكة الحديد في لبنان مشيرة إلى أن الجنود الأستراليين ساهموا في بناء الخط الممتد من بيروت إلى طرابلس.

وقامت غريندلاي بزيارة مجموعة من الجسور والأنفاق ومحطات القطار القديمة التي كان يمر بها الخط الممتد بين بيروت وطرابلس ناشرة صور الزيارة على مواقع التواصل الاجتماعي التابعة للسفارة.

وذكرت الصفحة الرسمية للسفارة على الفيسبوك أن الجنود الاستراليين ساهموا خلال الحرب العالمية الثانية في بناء شبكة من سكك الحديد تمتد على طول أكثر من 225 ميلاً في أنحاء مختلفة من الشرق الأوسط ومن بينها لبنان.

وأتت جولة السفيرة الأسترالية قبيل ذكرى الأنزاك في 25 نيسان والذي هو يوم استذكار الجنود الأستراليين والنيوزيلنديين الذي سقطوا في الحروب.