سجلت NSW ثلاث وفيات و٦٣٣ إصابة جديدة بفيروس كورونا أمس في وقت حذرت رئيسة حكومة الولاية غلاديس بيريجكليان من أن الأرقام تشير إلى أننا “لم نر الأسوأ بعد”.

وتابعت بيريجكليان:”لم نبلغ الذروة بعد، إذ أن كل شخص حامل للفيروس حاليا سينقله لشخص واحد آخر على الأقل. الحل الوحيد هو بالبقاء في المنزل” . وقد عبرت عن قلق السلطات في مناطق جنوب غرب سيدني وتحديدا الضواحي الخمس التالية:

  • Merrylands
  • Guildford
  • Auburn
  • Greenacre
  • St Marys

هذا وتوفي رجل في الستينات في مستشفى ليفربول ورجلان في السبعينات في مستشفى Nepean.

ومن بين الإصابات الجديدة هناك ٦٢ شخصا لم يكونوا معزولين طوال فترة إصابتهم في وقت يتم التحقيق في حالة العزل لحوالي ٤٤٧ شخصا آخر.

بالمقابل عبرت بيريجكليان عن سعادتها من العدد الكبير من الأشخاص الذين يتلقون اللقاح والذي تخطى ١٠٦ آلاف أمس فقط غير أنها أسفت من أن عددا كبيرا من الأشخاص لا يزالون لا يلتزمون بالتعليمات ويتصرفون بشكل خاطئ وهذا سيكلف الجميع الكثير.

على خط آخر حذرت المسؤولة الصحية في الولاية الدكتورة كيري شانت من أن عدد الوفيات سيرتفع في الأيام المقبلة مذكرة أن أشخاصا في العشرينات والثلاثينات موجودون في العناية المركزة.