أعلنت محكمة الاستئناف في بيروت رفض دعاوى الرد المقدمة من المدعى عليهم في قضية انفجار مرفأ بيروت “لعدم الاختصاص النوعي”، في خطوة تعني ان القاضي طارق بيطار سيعاود عمله في استكمال التحقيق في قضية انفجار #مرفأ_بيروت في ٤ آب ٢٠٢٠.

وألزمت المحكمة كل من الوزيرين السابقَين غازي زعيتر وعلي حسن خليل من جهة، والوزير السابق نهاد المشنوق من جهة أخرى بدفع غرامة ٨٠٠ ألف ليرة لبنانية بالاضافة الى كامل رسوم تكاليف الدعاوى المقدمة من قبلهم والتي كانوا قدموها في وقت سابق لكف يد القاضي بيطار عن القضية بعدما طالب باستدعائهم مع آخرين للتحقيق في القضية كمشتبه بهم.